رصد تحركات خطيرة للحوثيين بالساحل الغربي.. ومصدر يكشف التفاصيل

رصد تحركات خطيرة للحوثيين بالساحل الغربي.. ومصدر يكشف التفاصيل

قبل شهر
رصد تحركات خطيرة للحوثيين بالساحل الغربي.. ومصدر يكشف التفاصيل
الأمين برس / متابعات

رصدت القوات المشتركة في الساحل الغربي لليمن تحركات خطيرة تقوم بها المليشيات الحوثية المدعومة إيرانيا في اليمن خلال اليومين الماضية في مناطق سيطرتهم بين مديريتي حيس والمخا.

 

وأفاد مصدر في وحدة الرصد والمراقبة التابعة للواء الـ11 عمالقة لموقع" نافذة اليمن"، أن اللواء الذي يقوده القائد الشيخ "مصطفى دوبلة"، رصد تحركات خطيرة لعناصر مسلحة تابعة للمليشيات الانقلابية عبر منفذ سقم الخاضع لسيطرتهم وصولا إلى منطقة عرفان حيث قامت بزراعة الغام وعبوات ناسفة على طول الطريق الرابط بين المنطقتين .

 

وقال المصدر، أن المليشيات الحوثية حشدت عناصر مسلحة في منطقة المحجر لتنفيذ مخططات إرهابية أبرزها قطع الطريق العام الرابط بين مديريتي المخا والخوخة وهو طريق يشهد عبور المئات من المدنيين بشكل يومي .. مشيرأ إلى تحركات مريبة للمليشيا في مناطق سيطرتها وخاصة المناطق المفتوحة الممتدة من سقم حتى المحجر وأن الهدف من هذه التحركات هو تنفيذ عمليات تسلل عبر الخبوت الرملية وصولا إلى الطريق العام في الساحل الغربي لزرع العبوات الناسفة واستهداف المدنين الابرياء لزعزعة أمن واستقرار المناطق المحررة وقطع طريق الامداد للقوات المشتركة.

 

ذات المصدر أكد أن قوات اللواء الـ11 عمالقة على يقظة تامة وجهوزية قتالية عالية لإحباط المخططات والاجندة الإيرانية التي تسعى المليشيات الحوثية لتنفيذها بهدف زعزعة الامن والاستقرار في المناطق المحررة بالساحل الغربي لليمن.. مشيرا إلى تصعيد خطير في حيس بيد أن الحوثيون حشدو عشرات المقاتلين في صفوفهم من جهة الشمال والشرق والغرب والجنوب للمدينة.

 

وأضاف أن وحدات قتالية خاصة من اللواء الـ11 عمالقة مكلفة بتأمين حياة المدنيين في مناطق واسعة وعزل وقرى كبيرة وكذلك الحفاظ على مواقع أستراتيجية هامة تتطمع المليشيات للسيطرة عليها.

 

وذكر أن الوحدات الخاصة من اللواء الـ11 تؤمن قرية المشقر والشاذلية وخبوت الرمة والهتيكة والمعاقم والشبابية شرقي حسي سالم، وكذلك تنتشر القوات لتأمين منطقة النجيبة والمعامرة ومركز عزلة الجمعة والسبلة والسياف وصولا إلى أطراف منطقة المحجر.

 

وتتركز القوات في منطقة المقيصع شرقي منطقة النجيبة وتعد المقيصع موقعا استراتيجيا هاما فهوا منفذا لجهة البرح.

 

وفي وقت سابق، تصدت القوات المشتركة/ في الساعة الاولى من يوم الجمعة، لهجوم عنيف شنته ميليشيا الحوثي عقب تسلل فاشل لعناصر في مدينة حيس.

 

وبحسب مصادر خاصة كانت قد صرحت لـ"نافذة اليمن"، أن المليشيات شنت هجوما عنيفا على مواقع قوات الوية العمالقة من جهات مختلفة، استخدمت فيه مختلف أنواع الاسلحة.

 

وافادت المصار أن عناصر الحوثي حفرت خنادق عسكرية يوم أمس مقابل مواقع قوات اللواء الـ11 عمالقة في قرية الحلة.

 

واكدت المصادر أن الابطال بقيادة القائد الشيخ "مصطفى دوبلة"، خاضوا معارك عنيفة وكبدوا المليشيات خسائر كبيرة في العتاد والارواح، واشتدت وتيرة المعركة مقابل مثلث العدين.

 

التعليقات

الأكثر قراءة

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر