إلى صناع ملاحم البطولات في شبوة

إلى صناع ملاحم البطولات في شبوة

قبل شهر

  لكم دون سواكم تنحني الهامات بعد الله أيها الأبطال ومقاتلي جيشنا الجنوبي البواسل، فقد صرنا من فرحتنا ومشاعر قلولنا تكاد تطير شوقا لعناقكم وتقبيل جباه هاماتكم تكريما لكم فردا فردا.
نعم سعادتنا بما سطرتم من ملاحم الانتصارات لا توصف، خصوصا وأبناء شعبكم الجنوبي وقيادة مجلسكم الانتقالي تعيش هذه الليلة لحظات من نشوة الفخر والمجد، كما تسمو فيها مشاعرنا بمهابة الاعتزاز وانتم تكبدون شواذ الإرهاب وعصابات النهب والاستبداد جرعات الهزائم النكراء بل وتلقنوهم دروس من صناعة الكنس والاجتثاث لهم في قلب حاضنة الجنوب العربي شبوة الحبيبة،.

نهنيكم ونهني جماهير شعبنا بفاتحة النصر لاستكمال تطهير حضرموت والمهرة من رجس النجاسة والارتزاق، وبهذه المناسبة يحق لنا ان نترحم على شهدائنا الأبرار مبتهلين إلى الله العلي القدير أن يتغمدهم بواسع الرحمة والغفران وأن يشفي جرحانا الأبطال.

ومن حقكم وحقنا ان نستمتع بعويل النائحين والنائحات من قنواتهم البائسة والمنحطة، فالعويل وهذيان السفهاء منهم والانذال بلغ مداه الليلة من قنوات بلقيس ويمن شباب وسهيل ومن المهرية والتعزية والذمارية وحتى انذال الجنوب معهم يبكون ويلهثون بحدهم وحديدهم.

حفظكم الله وسدد رميم وخطواتكم بالزحف العسكري المنظم والمدروس لتطهير وادي حضرموت والمهرة وحقول القطاعات النفطية واستعادتها لأهلها وأبنائها.
د. حسين العاقل

التعليقات

الأكثر قراءة

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر