نعيق غربان

نعيق غربان

قبل أسبوع

 

قالوا في الامثال (اذا نعق الغراب وقال خيرا، فأين الخير من وجه الغراب، لكن قبل الحديث عن النعيق، نعلن بداية تضامننا مع الاخ فتحي بن لزرق واستنكارنا للتهديد الذي وصله، ونرفض ابتزاز الرأي الآخر باي صورة من الصور مهما كان هذا الرأي مخالفا لما نراه، فالرجل مجرد حامل قلم وصاحب رأي وله نفس الحق في التعبير الذي نطالب به لانفسنا، وذهنية قمع الرأي الآخر هو واحد من الأسباب التي اوصلتنا إلى حالنا هذا.

قبل أسابيع قليلة سقطت حجور في ظل صمت مطبق لتلك الغربان الناعقة ليل نهار، التي استوطنت أصقاع الأرض وعشعشت في فضائيات الأخبار (البايتة)، تلك الغربان التي لو وقع حادث سير في عدن أقاموا الدنيا ولم يقعدوها واشبعوا وقت تلك القنوات، التي لا يصدقها غيرهم، تحليلا وتهريج، كيف صار الحادث، وعلاقة التحالف (خصوصا الإمارات) والقوات الجنوبية بهذا الحادث ولا ينبسون ببنت شفه عن سقوط حجور أو عن جبهات(بابا لا تسرع).

هناك وجه ظاهر لحزب الإصلاح (حزب لكل ذوق ما يشتهي) وله نصيب وافر من هذا التهريج الإعلامي الموجه ضد الجنوب، فهناك من يغرد من قطر وآخر من تركيا وثالث من الرياض ورابع من معاشق وربما مغردون من جزر (الواق واق) وديدنهم (انعق بما شئت ومن حيث شئت طالما تستهدف الجنوب والامارات) وتشكك في التحالف، وأترك حجور وشأنها فحجور لها رب يحميها، المهم أي شيء يحدث في عدن، أو أي من مدن الجنوب.

هناك وجه ناعم غير ظاهر لذهنية حزب انتهاز الفرص وهو ما يجعلنا نترحم على ايام بن دغر الذي هاجمناه بكل الوسائل ومع ذلك كان مكتبه لا يخلو من لقاءات شبه يوميه، نترحم على تلكم الأيام عندما رأينا رئيس الحكومة القادم من إحدى خيام ثورة شارع الستين يترك ما تعانيه الناس من ضنك (صحي ومعيشي) ويتحفنا بإصدار الأوامر بمنع الدخول إلى مستعمرة معاشيق، بل ومنع الدخول إلى (مقيله العامر)، ولا يقابل وزير بحجم د باسلامة، فيما يدلف مكتبه (وزراء الرقص الذين تخرجوا من تلك الخيام) بدون مواعيد أو استئذان، بشفاعة انتمائهم السياسي أو الجغرافي لا اكثر.

بهذا الاسلوب الناعم أيضا يجري تمكين انتقائي، يمكننا أن نقول معه وبالفم المليان أن (مجموعة) إحدى خيام شارع الستين اختطفت القرار السياسي وصنعت هذه المجموعة معاركها الجانبية الخاصة بعيدا عن أهداف التحالف، بل يخيل لاحدنا أن هذه المجموعة جعلت التحالف العربي مثل (الأطرش في الزفة) كما يقول أخوتنا أهل مصر.

أهم نجاح تحقق (ضبط التلاعب بسعر الصرف) تحقق على يد رجل لا ينتمي لتلك الخيام، ولم نلمس لرئيس الحكومة، مثلا، ما يمكن ذكره سوى انه جعل من معاشيق وأمانة مجلس الوزراء مستوطنات حصرية لجغرافيا سياسية واحدة، كما سمعت من اكثر من صديق اذ قال احدهم، عندما تدخل معاشيق لا تشعر انك في عدن وذلك يوحي بأننا أمام رجل تمكين لا رجل دولة.

وهم اقتناص السيطرة بشخوص ليس لهم امتداد على الارض، اعتمادا على قرار سياسي، مثله مثل محاولة زراعة المحاصيل في مزهرية، ومحاولات التعمية على هدف أبناء الجنوب بأنشاء مستعمرات رسمية، لن تنتج أكثر مما انتجه ٥٦ لواء عسكري كان يعج بها الجنوب وتبخرت بين عشية وضحاها.

الأهداف الوطنية أعلى من الأهداف الحزبية، وترسيخ أسس الإستقرار اهم من تمكين الجماعة لأن هذا التمكين يمثل نواة لصراع قادم ليس في الجنوب فقط، وأمن الجوار والإقليم أسبق على استجلاب الضيوف الذين يرفعون إشارة رابعة، وعلى ذلك فالاهداف العظيمة تتطلب قادة عظماء أكبر من مجرد غربان ينعقون عن حادث سير.

عدن
٧ أبريل ٢٠١٩م

التعليقات

الأكثر قراءة

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر