توضيح من شرطة البريقة حول ملابسات مقتل مواطنين بإطلاق نار وإلقاء قنبلة داخل سوق المديرية

توضيح من شرطة البريقة حول ملابسات مقتل مواطنين بإطلاق نار وإلقاء قنبلة داخل سوق المديرية

قبل شهرين
توضيح من شرطة البريقة حول ملابسات مقتل مواطنين بإطلاق نار وإلقاء قنبلة داخل سوق المديرية
الأمين برس / خاص

أكدت شرطة مديرية البريقة مقتل مواطنين اثنين بانفجار قنبلة القاها مسلحون خارجون عن النظام والقانون وتبعها اطلاق النار بكثافة على السوق الجديد بعد قيام رجال الأمن بتيسير وحماية عملية نقل سوق المدينة القديم الى سوق جديد تبعا لتعليمات صادرة من السلطتين المحلية بالمحافظة ومديرية البريقة .

 

وقال قائد شرطة البريقة الرائد صالح لحمان باعوضة " : إن أفراد من شرطة البريقة ومواطنين تفاجأوا بإطلاق مسلحين النار بكثافة عليهم في السوق الجديد بعد استكمال عمال تابعين للسلطة المحلية بالبريقة بإجراءات عملية نقل السوق القديم الى سوق الجديد تخفيفا للاختناقات المرورية التي يتسبب بها الازدحام أمام السوق الحالي وتعطيل حركة المواطنين والمركبات .

 

وأوضح " أن المسلحين الذين كانوا يقومون بفرض إتاوات على التجار في السوق القديم قاموا بمهاجمة السوق الجديد لمحاولة منع نقل السوق القديم وهم من قاموا برمي قنبلة وإطلاق النار على المواطنين ورجال شرطة البريقة وكتيبة الأمن الخاصة حزم 4 ما أدى الى مقتل مواطنين اثنين من مرتادي السوق هما ( مطيع يوسف يحيى ) و ( محمد عبدالله قاسم ) .. لافتا الى أن قوات الأمن قامت بملاحقة الجناة المسلحين وتمكنت من القبض على أحدهم فيما تم القبض على اثنين آخرين من الجناة لاحقا من قبل اطقم أمنية تابعة لكتيبة الأمن الخاصة حزم4 بقيادة أبو مهتم .

 

وأشار قائد الشرطة الى أن المسلحين الثلاثة الذين تم القبض عليهم هم مسجلين في قائمة (خطر) ومطلوبين على ذمة قضايا جنائية سابقة ولازالت التحقيقات جارية مع المتهمين .

 

التعليقات

الأكثر قراءة

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر