5 مبادئ و10 آليات لتبادل الأسرى وتحديد مصير شقيق هادي والصبيحي

5 مبادئ و10 آليات لتبادل الأسرى وتحديد مصير شقيق هادي والصبيحي

قبل شهر
5 مبادئ و10 آليات لتبادل الأسرى وتحديد مصير شقيق هادي والصبيحي
الأمين برس/ الوطن

فيما حدد اتفاق الأردن مصير شقيق هادي والصبيحي وقحطان، أعلنت الأمم المتحدة، أمس، موافقة أطراف النزاع في اليمن على خطة مفصلة لإتمام أول عملية تبادل رسمية واسعة النطاق للأسرى والمحتجزين منذ بداية النزاع، تنفيذا لاتفاقية ستوكهولم.

 

واتفقت الحكومة الشرعية والحوثيين على إجراء تبادل شامل وكامل لجميع الأسرى والمعتقلين والمفقودين والمحتجزين تعسفياً والمخفيين قسرياً والموضوعين تحت الإقامة الجبرية على ذمة الأحداث القائمة.

 

وأفصحت المصادر عن أن الاتفاق تضمن خمسة مبادئ و10 آليات للتنفيذ، فيما تضمنت المبادئ إطلاق سراح جميع الأسرى والمعتقلين والمفقودين والمحتجزين تعسفياً والمخفيين قسرياً والموضوعين تحت الإقامة الجبرية على ذمة الأحداث لدى جميع الأطراف دون أي استثناءات أو شروط، وذلك بهدف حل القضية بشكل كامل ونهائي.

 

ويسلم كل طرف كل من لديه من أسرى ومعتقلين ومفقودين ومحتجزين تعسفياً ومخفيين قسرياً والموضوعين تحت الإقامة الجبرية على ذمة الأحداث، لدى جميع الأطراف اليمنية ولدى التحالف العربي سواء كانوا يمنيين أو من دول التحالف وبمن فيهم «فيصل رجب، محمد قحطان، محمود الصبيحي، ناصر منصور هادي».

 

لا يحق لأي طرف الامتناع عن تسليم أي شخص تم أسره أو اعتقاله أو احتجازه أو القبض عليه على ذمة الأحداث لأي سبب، وتلتزم جميع الأطراف بذلك، على أن تلتزم جميع الأطراف بعدم استثناء أي شخص تم أسره أو اعتقاله أو احتجازه أو القبض عليه على ذمة الأحداث لأي سبب.

 

وتضمن المبدأ الخامس أنه «في حال تبين وجود أي أسرى أو معتقلين أو مفقودين أومحتجزين تعسفياً أومخفيين قسرياً أو الموضوعين تحت الإقامة الجبرية لدى أي طرف، أو المحتجزين على ذمة الأحداث، بعد عملية التبادل فإن جميع الأطراف ملتزمة بإطلاق سراحهم على الفور دون قيد أو شرط.

 

وتنص آليات التنفيذ أن يسلم كل طرف الطرف الآخر كشوفات أسراه ومحتجزيه ومعتقليه ومختطفيه وكل من تم القبض عليه على ذمة الأحداث، لدى الطرف الآخر، في خلال أسبوع من تاريخ التوقيع على هذا الاتفاق، على أن يتم تبادل جميع الكشوفات من خلال مكتب المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة باليمن.

 

ويلتزم كل طرف برفع كشوفات صحيحة ودقيقة ومستكملة البيانات، تشمل الاسم الرباعي مع اللقب والمحافظة والمديرية ومكان القبض ومكان السجن إن وجد حتى تسهل على الجميع عملية البحث والتقصي.

 

يقوم كل طرف بتقديم الإفادة على الكشوفات المقدمة إليه من الطرف الآخر خلال مدة لا تزيد على أسبوع من تاريخ استلامه للكشوفات، من خلال مكتب المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة باليمن، كما يقدم كل طرف ملاحظات خطية، إن وجدت، على الإفادة المسلمة إليه من الطرف الآخر فى خلال أسبوع.

 

كما تضمنت الآلية ضرورة الرد على الملاحظات المذكورة في البند الرابع خلال أسبوع من تاريخ استلام هذه الملاحظات، على أن يتم التوقيع على الكشوفات النهائية من جميع الأطراف وتسليمها إلى مكتب المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة باليمن ومنظمة الصليب الأحمر الدولي ليقوم بإجراءاته والتحضير للتبادل بالتنسيق مع مكتب المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة باليمن.

 

وحددت الآلية أن يجري تنفيذ ما اتفق عليه بعد التوقيع على الكشوفات النهائية خلال مدة لا تزيد عن عشرة أيام، وتنفيذ عملية التبادل لجميع الأسرى والمعتقلين والمفقودين والمحتجزين تعسفياً والمخفيين قسرياً والموضوعين تحت الإقامة الجبرية من الطرفين، في وقت واحد وفي محافظة الجوف أو أي مكان يتفق عليه الطرفان، لضمان سير العملية بسلاسة.

 

ويتم تأسيس فريق عمل تقني بمشاركة الأطراف ومكتب المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة باليمن ومنظمة الصليب الأحمر الدولي، يركز بشكل حصري على الأوجه اللوجيستية والتقنية للتبادل، على أن يتم تشكيل لجنة من الطرفين، لانتشال وتبادل الجثث من جميع الجبهات والمناطق.

 

التعليقات

الأكثر قراءة

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر