"شباب عدن الواعد" تناقش طرق تجسيد التصالح والتسامح بين الشباب برعاية الانتقالي

"شباب عدن الواعد" تناقش طرق تجسيد التصالح والتسامح بين الشباب برعاية الانتقالي

قبل شهر
"شباب عدن الواعد" تناقش طرق تجسيد التصالح والتسامح بين الشباب برعاية الانتقالي
الأمين برس / خاص

أقامت مؤسسة "شباب عدن الواعد"، أمس الأول السبت، لقاءً نقاشياً حول مبدأ التصالح والتسامح.

وتطرق اللقاء إلى طرق تجسيد مبدأ التصالح والتسامح في أوساط المجتمع الجنوبي خصوصا بين الشباب.

وألقت المحامية نيران سوقي، عضو هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي، نائب رئيس الجمعية الوطنية، كلمة في النقاش، أكدت   فيها دعم  المجلس الانتقالي الجنوبي ووقوفه الكامل مع كل ما يدعو للسلام، وإلى تقوية الروابط والنسيج  الاجتماعي.

وأضافت سوقي:" إن قوة الأوطان في توحد أبنائها، مشددة  على ضرورة توحد الصف الجنوبي.

 وانقسم الحاضرون إلى مجموعات لمناقشة الجوانب المتحورة حول  مبادئ التصالح والتسامح الجنوبي ونبذ العنصرية، واتفق الحاضرون على أن على زمان الفرقة والشتات قد ولى ولن يعود، وأن الجنوب لجميع ابناءه .

التعليقات

الأكثر قراءة

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر