خلافات الإخوان في وادي حضرموت تظهر للعلن

خلافات الإخوان في وادي حضرموت تظهر للعلن

قبل شهر
خلافات الإخوان في وادي حضرموت تظهر للعلن
الأمين برس / متابعات

طفت خلال الفترة الماضية الكثير من الخلافات بين قائد المنطقة العسكرية الأولى اللواء طيمس وأركان حربها المدعو ابو العوجاء.

 

ويشهد وادي حضرموت سلسلة من الأحداث المتتالية التي طفت على السطح وتمثلت في مزيد من الانفلات الأمني والصراعات الخفية بين قيادات المنطقة العسكرية الأولى وخصوصا بين قائد المنطقة اللواء طيمس وأركان المنطقة ابو العوجاء المنتمي الى تنظيم الإخوان الإرهابي ان ما شهدته مدينة سيئون من تفجير سيارة مفخخة قتل فيها مسؤول امني ومرافقيه من ضباط الداخلية وضعت علامات استفهام حول حجم الخلافات بين الفصائل هناك .

 

المنطقة العسكرية الأولى التابعة للاحتلال اليمني التي يسيطر عليها المدعو ابو العوجاء المنتمي إلى تنظيم الإخوان الإرهابي عملت على مدى المرحلة الماضية والحالي على إثارة الفوضى والإرهاب فالعناصر المنتمية لهذه المنطقة نشرت الإرهاب وقتلت الكثير من أبناء وادي حضرموت .

 

تعدد الولاءات لمليشيا الإخوان في المنطقة العسكرية الأولى بين ولاء للحوثي وولاء للإخوان أمر في غاية الخطورة وخطرا يهدد امن واستقرار حضرموت الوادي.

 

وخلال حرب 2015 لم تحرك المنطقة العسكرية الأولى منتسبيها ضد مليشيا الحوثي بل وقفت جامدة وفي حالة حياد بما يدل على واحديه الهدف والغاية في احتلال الجنوب والسيطرة عليه .

 

ويظهر التعاون الملحوظ والأهداف المشتركة في ذهاب عناصر مليشيا الإخوان الإرهابية إلى مناطق سيطرة مليشيا الحوثي دون ان تتعرض للأذى .

 

وتشهد وادي حضرموت حالة من التوتر والصدام بين مليشيا الإخوان الإرهابية وكتيبة الحضارم التي إنشاءها التحالف العربي لحفظ الأمن والاستقرار في الوادي لان المليشيات الاخوانية لها مخططات ومؤامرات تستهدف الوادي وتدفع بإدخاله في دوامة الفوضى والعنف .

 

المصدر/ عدن تايم

 

التعليقات

الأكثر قراءة

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر