أدباء حضرموت يحتفون بالعدد الأول من مجلة "فنار عدن الثقافية"

أدباء حضرموت يحتفون بالعدد الأول من مجلة "فنار عدن الثقافية"

قبل شهرين
أدباء حضرموت يحتفون بالعدد الأول من مجلة "فنار عدن الثقافية"
الأمين برس / خاص

أحتفئ أدباء حضرموت بصدور العدد الأول من مجلة (فنار عدن الثقافية) التي يصدرها اتحاد أدباء وكتاب الجنوب، حيث جاء العدد ملبياً لطموحات الأدباء والكتاب بما يحمله من مواد أدبية وثقافية غنية وممتازة، وقد أمتاز العدد الأول بتنوعه في تناول مواده المنشورة مما نال أعجاب الأدباء والكتاب بحضرموت فاشادوا به منوهين بجهود القائمين عليها، وقد نوه د. عبدالقادر باعيسى رئيس اتحاد أدباء وكتاب الجنوب فرع حضرموت بالقيمة الأدبية الجيدة للمجلة والدور الثقافي الذي تؤديه في مجتمعنا الجنوبي والعربي، وأعرب د. محمد عبد النور رئيس شعبة اتحاد أدباء وكتاب الجنوب فرع حضرموت بالوادي والصحراء عن اعجابه بالاصدار الأول وبما يحمله من مواد ممتازة.

وأشار الأستاذ الكاتب محمد سقاف الهدار إلى أهمية المجلة وحملها لرسالة الأدب والفكر والثقافة وكونها تشكل انطلاقة ثقافية جنوبية متميزة تساهم في تنمية الوعي الوطني.

وتحدث الأستاذ الكاتب والشاعر عمر عوض خريص قائلاً بأن صدور مجلة فنار عدن الثقافية شهرياً يعد حدثاً ثقافياً ذا أهمية قصوى ومنجزاً وطنياً يؤطر ويأصل للثقافة الجنوبية ويخدم الأدب والأدباء في اتاحة مساحة لهم لنشر ابداعاتهم المختلفة، مشيد بالدعم الكريم من قبل المجلس الانتقالي الجنوبي ورعاية القائد الرئيس اللواء عيدروس الزبيدي حفظه الله ورعاه.

وكتب الأستاذ الباحث والشاعر هشام الرباكي قوله (منار عدن إنطلاقة ثقافية تعزز الهوية الجنوبية وتنير سماء الجنوب فكرا وثقافة..)

كما كتب القاص الأديب الأستاذ خالد محمد بلفقيه قوله ( فنار عدن الثقافية. .

مجلة تضيء دروب السالكين نحو التحرر والاستقلال ، ولا يمكن أن تنعم الشعوب بالحرية مالم يوجد لديها أنتاج ثقافي ، وتهتم مجلة ( فنار عدن الثقافية ) بأنتاج الثقافة الجديدة لمجتمع الجنوب العربي الحر الجديد بأفكار حضارية وإنسانية حرة تعبر عن هموم وتطلعات الأحرار في وطن الحرية أسمه الجنوب العربي . )

وقد أبدا الكثير من الأدباء والكتاب فرحتهم بالأصدار الأول واستعدادهم لرفد المجلة بمساهماتهم الأدبية والفكرية.

 

التعليقات

الأكثر قراءة

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر