النخبة الشبوانية ترسل تعـزيزات عسكرية لتأمين بقية مديريات #شبـوة

 النخبة الشبوانية ترسل تعـزيزات عسكرية لتأمين بقية مديريات #شبـوة

قبل شهرين
 النخبة الشبوانية ترسل تعـزيزات عسكرية لتأمين بقية مديريات #شبـوة
 الأمين برس / متابعات

 

وصلت تعزيزات عسكرية تابعة لقوات ”النخبة الشبوانية”، في ساعة متأخرة من مساء أمس الأربعاء، إلى مديرية عسيلان، شمالي محافظة شبوة، جنوبي اليمن، لتستقر في أحد المعسكرات المستحدثة، تمهيدًا لتنفيذ عمليات الانتشار الأمني في ثلاث مديريات.

 

وذكرت مصادر محلية لـ“إرم نيوز“، أن التعزيزات العسكرية الأخيرة، غالبية قوامها من أفراد اللواء 19 مشاة، وهم من أبناء مديريات عسيلان، بيحان وعين، التي تم تحريرها من ميليشيات الحوثيين الانقلابية.

 

وأشارت إلى أن هذه القوات التي يُقدر حجمها بأكثر من 1500 جندي، ستنتشر عقب تأهيلها خلال الفترة المقبلة، لتأمين هذه المديريات التي تربطها حدود جغرافية مع محافظتي مأرب والبيضاء، شمال ووسط البلاد.

 

وتسيطر قوات ”النخبة الشبوانية“ التي شكلتها قوات التحالف العربي المشترك، على معظم مديريات محافظة شبوة، باستثناء مديريات عسيلان وبيحان وعين، ومن خلال تنفيذ انتشارها في هذه المديريات، تكون ”النخبة الشبوانية“ سيطرت على المحافظة بالكامل.

 

وكانت الجمعية الوطنية في المجلس الانتقالي الجنوبي، أوصت قيادة المجلس، في ختام دورتها الثانية المنعقدة الشهر الماضي، بضرورة متابعة ملفات بقية مناطق المحافظات الجنوبية التي لا تنتشر فيها قوات عسكرية موالية لها، وتمكين أبناء هذه المناطق من الإدارة الرشيدة لها.

 

وعقب وصول القوات العسكرية إلى مديرية عسيلان بشبوة، أمس الأربعاء، قال المتحدث الرسمي باسم المجلس الانتقالي الجنوبي، وعضو هيئة الرئاسة، سالم العولقي، في منشور على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، إن الإيام تُثبت أن ”وجود المجلس الانتقالي أنقذ الجنوب من مخاطر إدارة عاجزة فاسدة، كانت ستضيع الانتصار الذي تحقق لمصلحة جماعات أخرى من طينة الحوثي، وستتركه ينازع وهي تنظر إليه مثلما حدث لحجور، مع التأكيد أن تلك الإدارة عملت وتعمل على تفخيخ المشهد الجنوبي بكل الوسائل ولكن ستبوء بالفشل“.

التعليقات

الأكثر قراءة

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر