الإدارة الأمريكية تفرض عقوبات على شركات إيرانية تهرب أسلحة فتاكة لليمن

الإدارة الأمريكية تفرض عقوبات على شركات إيرانية تهرب أسلحة فتاكة لليمن

قبل شهر
الإدارة الأمريكية تفرض عقوبات على شركات إيرانية تهرب أسلحة فتاكة لليمن
الأمين برس / متابعات

فرضت الإدارة الامريكية، الأربعاء، عقوبات جديدة على شبكة شحن إيرانية وشركات طيران، بسبب تهريب الأسلحة الفتاكة إلى اليمن وأسلحة الدمار الشامل.

وتتضمن العقوبات القائمة السوداء لشبكة شحن يقودها رجل الأعمال الإيراني عبد الحسين خادري والتي تقول الإدارة إنها أرسلت مساعدات فتاكة للحوثيين في اليمن نيابة عن الحرس الثوري الإسلامي وقوة القدس.

وتستهدف العقوبات أيضا ثلاثة من وكلاء المبيعات العامة لشركة "ماهان اير" بسبب دورها المزعوم في نشر أسلحة الدمار الشامل.

وقال وزير الخزانة ستيفن منوشين، في بيان :"النظام الإيراني يستخدم صناعات الطيران والشحن لإمداد مجموعاته الإرهابية والمتشددة بالأسلحة، مما يساهم بشكل مباشر في الأزمات الإنسانية المدمرة في سوريا واليمن".

 

وقالت وزارة الخزانة إن شبكة خادري تدعم مهمة تهريب الحرس الثوري منذ العام الماضي، بما في ذلك إرسال الدعم المالي أو المادي أو التكنولوجي إلى الجماعة الحوثية في اليمن.

كان وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، قال الأربعاء، إن واشنطن ستعلن عقوبات جديدة على إيران، مشيراً إلى أن العقوبات ستطال كيانات وشركات إيرانية.

وأكد بومبيو في إفادة للصحافيين بمقر الخارجية الأمريكية، أن العقوبات الجديدة تستهدف شبكات تهريب الأسلحة الإيرانية.

وطالب بومبيو كل الدول بممارسة الضغط على إيران، وأضاف: "نريد ضمان أن تمارس كل الدول الضغط على إيران بما فيها الصين

 

التعليقات

الأكثر قراءة

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر