عشية انعقاد الدورة الثالثة.. آمال الجنوبيين بحنكة الانتقالي في تجاوز المرحلة وبلوغ الهدف

عشية انعقاد الدورة الثالثة.. آمال الجنوبيين بحنكة الانتقالي في تجاوز المرحلة وبلوغ الهدف

قبل أسبوع
عشية انعقاد الدورة الثالثة.. آمال الجنوبيين بحنكة الانتقالي في تجاوز المرحلة وبلوغ الهدف
تقرير/ رائد علي شايف

عبر العديد من أبناء الجنوب عن تفائلهم الكبير بما ستخرج به الجمعية الوطنية الجنوبية من توصيات وقرارات تسهم في تهيئة الأجواء وترتيب الأوضاع على طريق تلبية آمال وتطلعات الجماهير الجنوبية المتعطشة لمعايشة لحظات إعلان الاستقلال الوطني الثاني.

 

وتعقد الجمعية الوطنية "هيئة برلمان الجنوب" دورتها الثالثة ابتداء من صباح يوم غدا الإثنين الموافق 13 يناير ولمدة ثلاثة أيام على أن تختتم جلساتها يوم الأربعاء 15 يناير 2020م، تزامنا مع ذكرى التصالح والتسامح الجنوبي.

 

وحسب تصريحات إعلامية لرئيس الجمعية الوطنية اللواء أحمد سعيد بن بريك فأن قرارات وتوصيات مهمة وحاسمة من المتوقع أن تخرج بها هذه الدورة التي تأتي في ظل تطورات سياسية وعسكرية متسارعة وفي مرحلة مفصلية يعيشها شعب الجنوب وبالذات مع البدء الفعلي لتنفيذ اتفاق الرياض بين المجلس الانتقالي الجنوبي والحكومة اليمنية.

 

ويضع أبناء الجنوب آمال عريضة على نتائج الجمعية الوطنية التي سيقف أعضائها أمام مسؤولية كبيرة لتدارس الوضع بتفاصيله المتشعبة واتخاذ القرارات المناسبة حيال ذلك لتعزيز الحضور الجنوبي على الصعيدين الداخلي والخارجي وبما يسهم وبقوة في حماية مكتسبات الثورة الجنوبية على المستويين السياسي والعسكري ويزيد من قوة وصلابة المجلس الانتقالي الجنوبي الحامل والممثل الرئيسي للقضية الوطنية الجنوبية.

 

التعليقات

الأكثر قراءة

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر