انطلاق معرض ومؤتمر "كتارا" الدولي للحمام الزاجل الأحد المقبل

انطلاق معرض ومؤتمر "كتارا" الدولي للحمام الزاجل الأحد المقبل

قبل 3 أشهر
انطلاق معرض ومؤتمر "كتارا" الدولي للحمام الزاجل الأحد المقبل
الأمين برس / متابعات

أعلنت المؤسسة العامة للحي الثقافي "كتاراعن إطلاق معرض ومؤتمر كتارا الدولي للحمام الزاجل، الأول من نوعه على مستوى الشرقالأوسط، خلال الفترة من 16 إلى 18 فبراير الجاري، ويشتمل على فعاليات عديدة، تبدأ بعقد المؤتمر الدولي للحمام الزاجل لأول مرة في دولةعربية، برعاية الاتحاد الدولي للحمام الزاجل، وبمشاركة أكثر من 15 دولة، من بينها الكويت، الأردن، فلسطين، إيران، ألمانيا، إيطاليا، هولندا،النمسا، البرتغال، رومانيا، بولندا، وبلجيكيا.

ويضم معرض الحمام الزاجل، الذي يقام على هامش المؤتمر، نحو خمسين منصة عرض لشركات عالمية متخصصة في إنتاج كل ما يتعلقبالحمام الزاجل، بالإضافة إلى سباق كتارا للحمام الزاجل بمشاركة ما يقرب من الألف حمامة تنطلق من دولة الكويت الشقيقة وصولا إلىنقطة النهاية في الدوحة، كما تشتمل فعاليات المعرض على مزاد للحمام الزاجل تحت إشراف الاتحاد الدولي للحمام الزاجل.

وتعتزم المؤسسة العامة للحي الثقافي اعتماد معرض كتارا الدولي للحمام الزاجل ضمن جدول فعالياتها السنوية، وذلك في إطار جهودالمؤسسة في المحافظة على الموروث الشعبي، ونقله للأجيال المتعاقبة وحمايته من الاندثار.

ويأتي إطلاق معرض ومؤتمر كتارا الدولي للحمام الزاجل ضمن استراتيجية الحي الثقافي في إحياء التراث القطري الذي يعتبر رافداأصيلا من التراث العربي العريق، باعتبار أن العرب من أوائل الأمم التي اهتمت بأنساب الحمام الزاجل وخطت المخطوطات وألفت الكتب فيتربيته وطرق الاعتناء به، كما استخدمه العرب، في البريد والمراسلات منذ عهد بعيد.

ويهدف الحي الثقافي من إطلاق معرض سنوي للحمام الزاجل لأن تصبح كتارا الواجهة الأولى والمرجع الرئيسي لكل ما يتعلق بثقافة تربيةالحمام الزاجل، والحث على تبادل ونقل الخبرات حول هذه الهواية التراثية العريقة، ونقلها للأجيال المتعاقبة، من خلال فعاليات المعرضالمتنوعة والتي تتيح الفرصة أمام المربين والتجار والهواة لعرض وترويج وبيع الحمام الزاجل، فضلا عن استقطاب هواة تربية الحمام الزاجلمن خارج قطر، إلى جانب رصد وأرشفة تاريخ تربية الحمام الزاجل، وإثراء هذه الهواية بإصدار كتيبات تشرح أفضل أساليب رعاية الحماموالتدريب على الطيران وقطع المسافات، للمشاركة في الرياضات التراثية، إلى جانب إصدارات تبحث في تاريخ الاعتناء بالحمام الزاجل عبرالعصور وانعكاس هذه الهواية على الأدب العربي.

وكانت كتارا قد أصدرت في 2014 كتابا توثيقيا بعنوان /الحمام الزاجل في كتارا/، والذي يشكل مرجعا شاملا لجميع الباحثين والمهتمينبتراث قطر، واشتمل الكتاب على فصلين رئيسيين، تناول الفصل الأول، مقدمة تاريخية عن الحمام الزاجل، اشتملت على أهمية الحمام،وأنواعه ومواصفات جنسه، ومراحل نموه، وأمراضه، وأعضاء جسمه من خلال التشريح، كما تناولت الفرق بين الحمام واليمام، بالإضافة إلىمعلومات أخرى قيمة.

فيما تناول الفصل الثاني، الحمام الزاجل والأبراج في كتارا، وكذلك الأبعاد الهندسية والشكل العام للأبراج، وطريقة بنائها، بالإضافة إلىمعلومات قيمة عن الخرائط الذهنية للحمام الزاجل، إلى جانب دليل صور للحمام الزاجل في كتارا.

التعليقات

الأكثر قراءة

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر