قيادة جبهات محور الضالع وقيادة المحافظة تستقبل وفداً رفيعاً من القيادة العامة لقوات الدعم والإسناد

قيادة جبهات محور الضالع وقيادة المحافظة تستقبل وفداً رفيعاً من القيادة العامة لقوات الدعم والإسناد

قبل أسبوع
قيادة جبهات محور الضالع وقيادة المحافظة تستقبل وفداً رفيعاً من القيادة العامة لقوات الدعم والإسناد
الأمين برس / خاص

استقبلت صباح اليوم الأحد قيادة جبهات محور الضالع وقيادة المحافظة وفداً رفيع المستوى من القيادة العامة لقوات الدعم والإسناد في العاصمة عدن يتقدمهم العميد نبيل المشوشي أركان قوات الدعم والإسناد قائد اللواء الثالث، والعميد نبيل شيخ مدير دائرة القوئ البشرية لقوات الدعم والاسناد، العقيد عبدالرحمن عسكر قائد معسكر بدر، على رأس قافلة كبيرة تحمل دعماً متنوعاً تعزيزاً لصمود وانتصارات المرابطين في الجبهات.

حيث انطلق الوفد صباح اليوم من العاصمة عدن باتجاه محافظة الضالع ليتم استقباله من قبل قيادة المحافظة وقيادة العمليات المشتركة لجبهات محور الضالع في بوابة الضالع الجنوبية رأس نقيل الربض في منطقة زُبيد يتقدمهم العميد عبدالله مهدي سعيد رئيس الإدارة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي بمحافظة الضالع رئيس العمليات المشتركة لمحور الضالع، والعميد أحمد قائد القبة نائب قائد المحور القتالي، قائد الحزام الأمني رئيس اللجنة الأمنية بمحافظة الضالع.

وفي كلمة ترحيبية للعميد مهدي سعيد القاها أمام الحاضرين بالنيابة عن القيادة العامة للمحافظة: عسكرية وسياسية وأمنية ومدنية، رحب فيها بضيوف الضالع كلاً باسمه وصفته على رأسهم القائد العميد المشوشي والوفد المرافق له من قيادات الدعم والإسناد، وقال " إن كل ابناء الجنوب الذين يشرفون الضالع بزيارتهم هم ليس ضيوف وأنما أهل، فكلنا جسد وجسم وكتلة وهدف واحد وحتى عدونا واحد ، فوجودكم اليوم في الضالع هو وجودكم بين اهلكم وإخوانكم ورفقاء الدرب في النضال والسلاح“.

وأضاف ”إن زيارتكم هذه شرف وفخر كبير لأهلكم في الضالع عامة وللمرابطين في جبهات القتال بشكل خاص، وقد اتت ايضاً لتعبر عن مدى التلاحم والتآزر الجنوبي الجنوبي من المهرة حتى باب المندب، وان الزيارات والوفود والقوافل المتككرة لأبناء الجنوب باتجاه الضالع وحدها كافية لأن تصنع من معنوياتنا جبال من حديد لنواجه بها أعداء وطننا الجنوبي بمختلف مسمياتهم حتى يتحقق النصر الأعظم" كما أثنى في حديثه بالإشادة في دور قوات الدعم والإسناد والأحزمة الأمنية واصفاً اياها باللبنة الأولى والقلعة الحصينة للقوات المسلحة الجنوبية.

من جانبه العميد المشوشي، في كلمة له ألقاها باسم القيادة العامة لقوات الدعم والإسناد أبدى فيها انشراحه التام بحفاوة الإستقبال وكرم الضيافة، وقال ” كم نحن سعداء وفخورون اليوم أن نتواجد بين اخواننا واهلنا في الضالع رفقاء الدرب في النضال السلمي منذ العام 2006م ورفقاء السلاح حالياً، ضالع الإباء والصمود ومدرسة ومنبع الرجال التي تعلمنا في كنفها أبجديات الثورة والنضال، وان التواجد بين هامات امثالكم يشعرنا بالفخر والإعتزاز أمثال القبة ومهدي والعولقي وكل القيادات والأفراد، فبكم يرفع الراس ويشتد العضد“.

وخلال حديثه نقل المشوشي تحيات القيادة السياسية للمجلس الإنتقالي الجنوبي ممثلة بالرئيس القائد عيدروس قاسم الزُبيدي، وأردف "ومن هنا من ضالع المجد نعاهد سيادة الرئيس القائد عيدروس قاسم الزبيدي أننا جنوده رهن إشارته ورجاله الأوفياء حتى تحرير آخر شبر من أرض جنوبنا الطاهر وأننا على درب الشهداء ماضون حتى تحقق النصر الأكبر والهدف السامي المتمثل بالتحرير والإستقلال واستعادة الدولة، فليمضي بنا رافعاً الرأس“.

وبعد انتهاء مراسم الإستقبال قام وفد القيادة العامة لقوات الدعم والإسناد برفقة قيادة محور محافظة الضالع بعمل زيارة الى الخطوط الأمامية لجبهات القتال شمال الضالع، تفقدوا فيها سير العمليات العسكرية والحربية والجاهزية القتالية لوحدات القوات المسلحة الجنوبية والمشتركة في الخطوط المتقدمة، كما أشادت القيادة العامة لقوات الدعم والإسناد بصمود الأبطال المرابطون في الثغور وحيّت شجاعتهم وباركت الإنتصارات التي يحققونها كل يوم في التصدي للعدو من المليشيات الحوثية المدعومة من إيران والذود عن حمى وحدود الوطن في بوابته الشمالية، ورغم شحة الإمكانيات إلا أن ذوي الجباه السمر في الضالع أثبتوا أنها فعلا البوابة التي تتحطم عليها أطماع الأعداء مما جعلها قبلة الثوار ونافورة يستمد منها الجنوبيون في باقي المحافظات معنوياتهم الثورية.

وقد رافق وفد القيادة العامة لقوات الدعم والإسناد في هذه الزيارة عدد من القيادات البارزة يتقدمهم النقيب ديان الشبحي أحد قيادات اللواء الأول دعم واسناد والإستاذ رشدي العمري مدير المركز الاعلامي لقوات الدعم والاسناد وغيرهم من القيادات العسكرية الأخرى من منتسبي الدعم والاسناد، كما كان على رأس المستقبلين من قيادة المحور والمحافظة الإستاذ عبدالحميد طالب رئيس الإدارة الإجتماعية في القيادة المحلية للمجلس الانتقالي بالمحافظة والإستاذ صلاح الحريري رئيس الدائرة السياسية مدير عام مديرية الحصين، والمتحدث الرسمي لجبهات محور الضالع وعدد من منتسبي المحور وقيادات عسكرية وأمنية وسياسية ومدنية أخرى.

التعليقات

الأكثر قراءة

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر