أين الجنوبيين من الخارجية؟

أين الجنوبيين من الخارجية؟

قبل 5 أشهر


وزارة الخارجية، تعد قناة التواصل لاي دولة مع الإقليم والعالم والمنظمات الدولة، وهي مصدر المعلومات التي بناء عليها تتشكل وتبنى المواقف الخارجية تجاه الأوضاع الداخلية.
وفي اليمن تعد وزارة الخارجية هي مصدر المعلومات والتقارير لدول العالم والمنظمات الدولية، وبناء على هذه المعلومات يبنى الموقف الخارجي من الأوضاع في الداخل اليمني.


ما يلاحظ على أرض الواقع أن التمثيل الدبلوماسي الجنوبي في وزارة الخارجية والدوائر التابعة لها، من سفارات وقنصليات وممثلين لدى المنظمات الدولية، ضعيف جداً، وان وجد كادر جنوبي، فكثير منهم يخدم القوى اليمنية، وينفد أجنداتها الحزبية.
ومن هذا المنطلق فإنه لا بد من الاهتمام بهذا الأمر من قبل القيادة الجنوبية، وتعجيل تصحيح ملف الخارجية - سيما واتفاق الرياض تضمن إعادة هيكلة السلك الدبلوماسي - وذلك من أجل تسجيل حضور قوي في هذه التميل، حتى يكون للجنوب وقضيته تواصل مشروع مع الخارج والمنظمات الدولية، والذي من شأنه تصحيح كثير من المواقف عبر الحد من التقارير والمعلومات المسيسة حزبيا ضد الجنوب، والتي تنعكس بموقف دولي غير جيد تجاه الجنوب وقضيته.

4 سبتمبر 2023م.

التعليقات

الأكثر قراءة

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر