فضيحة جواز سفر لتاجر مخدرات تطيح بوزير داخلية بعد مسؤولين آخرين

فضيحة جواز سفر لتاجر مخدرات تطيح بوزير داخلية بعد مسؤولين آخرين

قبل شهر
فضيحة جواز سفر لتاجر مخدرات تطيح بوزير داخلية بعد مسؤولين آخرين
الأمين برس/وكالاات

أفادت صحيفة Diaria بأن وزير الداخلية في الأوروغواي لويس ألبرتو هيبرت استقال من منصبه مع مجموعة من المسؤولين الآخرين وسط فضيحة جوازات سفر لتجار المخدرات.

 

قبل ذلك، استقال وزير خارجية الأوروغواي فرانسيسكو بوستيلو، بعد نشر تسجيلات صوتية يطلب فيها من نائبته كارولينا آتشي عدم مساعدة التحقيق في تحديد ملابسات تسليم وثائق السفر بشكل عاجل لتاجر المخدرات سيباستيان مارسيت، الملاحق على خلفية جريمة قتل المدعي العام في باراجواي.

 

 

ويشار إلى أن هذا المجرم الهارب من العدالة، حصل في عام 2021، على جواز سفر جديد عبر وزارة الخارجية خلال 24 ساعة أثناء وجوده رهن الاحتجاز في دولة الإمارات العربية المتحدة.

 

وجاء في مقالة الصحيفة: "قال الرئيس لويس لاكالي بو في مؤتمر يوم السبت إنه وافق على استقالة وزير الداخلية لويس ألبرتو إيبر ونائب الوزير غييرمو ماسيل والمستشار الرئاسي للاتصالات والاستراتيجية روبرتو لافلوف، بعد أربعة أيام من اندلاع الأزمة بشأن إصدار جواز السفر لمهرب المخدرات سيباستيان مارسيتي".

 

المصدر: نوفوستي

التعليقات

آخر الأخبار

الأكثر قراءة

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر