انتقالي حضرموت ينظم لقاءً تشاورياً للناشطين الحقوقيين لبحث آليات تعزيز العمل الحقوقي

انتقالي حضرموت ينظم لقاءً تشاورياً للناشطين الحقوقيين لبحث آليات تعزيز العمل الحقوقي

قبل شهر
انتقالي حضرموت ينظم لقاءً تشاورياً للناشطين الحقوقيين لبحث آليات تعزيز العمل الحقوقي
الأمين برس/خاص

نظمت إدارة حقوق الإنسان بالهيئة التنفيذية للقيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي بمحافظة حضرموت، بمدينة المكلا، اليوم الأحد، لقاء عاما بالناشطين الحقوقيين في مديريات ساحل حضرموت.

 

 

 وكرس اللقاء الذي افتتحه الدكتور حسن صالح الغلام العمودي، نائب رئيس الهيئة التنفيذية لشؤون منسقيات الجامعات، لبحث آليات تعزيز العمل الحقوقي والتصدي لانتهاكات حقوق الإنسان في حضرموت.

 

وعبر حسن بلحول مدير إدارة حقوق الإنسان والحريات بالهيئة التنفيذية عن شكره وتقديره للحاضرين على تلبيتهم للدعوة، مشيرا إلى إن اللقاء يهدف إلى تبادل الآراء ووجهات النظر بين الناشطين الحقوقيين، والبحث عن وسائل وآليات تعزيز دورهم ونشاطهم الحقوقي ونشر ثقافة حقوق الانسان بين أوساط المجتمع.

 

 وتناولت المحامية علياء الحامدي في محاضرتها نماذج من انتهاكات حقوق الإنسان في المحافظة، وأهمية الثقافة القانونية في حفظ الحقوق والتصدي للانتهاكات، مشيرة إلى أنه في أحيان كثيرة تضيع حقوق الضحايا، خاصة النساء، بسبب قلة وعيهم القانوني وعدم اهتمامهم بإثبات واقعة الانتهاك.

 

وأثري اللقاء، الذي أقيم برعاية كريمة من الرئيس القائد عيدروس الزُبيدي، رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، بمداخلات المشاركين فيه، وخرج بالتوصيات من شأنها تعزيز العمل الحقوقي في المحافظة.

التعليقات

الأكثر قراءة

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر