الـ 8 من مارس ويوم المرأة العالمي ..

الـ 8 من مارس ويوم المرأة العالمي ..

قبل أسبوع

في يوم المرأة الدولي أرق التحايا وتقدير وعرفان لتلك المرأة العاملة والام والشريكة للرجل في المجتمع على كافة الأصعدة ومجالات الحياة الاقتصادية والسياسة وامن وتربية وثقافة ..
ونحيي بالمناسبة فقيدات الوطن وماجدات اليوم اللاتي لهن مواقف نضالية وإسهامات دؤوبة في البناء اليوم على طريق عودة الجنوب ..
وبهذه المناسبة اود الإشارة انه كان للمرأة الجنوبية وتحديدا في مدينة عدن دور نضالي ووطني متفرد ومنذ اندلاع ثورة اكتوبر وقبلها ومساهمات البعض منهن كانت متقدمة وبشكل مبكّر امتدت من خمسينيات القرن الماضي بأشكال ووسائل نضال متعددة كجمعية المرأة العدنية برئاسة ام صلاح لقمان وآخرات ..

ومن الرموز النسائية كثيرة تلك التي عرفها ابناء الجنوب في الماضي ودونتها ادبيات تاريخ ثورته ..
وكان لهن إسهامات وادوار متميزة في تاريخ الحركة النسائية والحركة الوطنية في الجنوب ومنهن اعداد كبيرة ..
ونذكر البعض لا الحصر ..
نجوى مكاوي ، دعره لعضب ، وعائدة يافعي ، ثريا منقوش ، وعائشة محسن ، خولة شرف ،فوزية جعفر، وفتحية احمد ، وفطوم عبداللطيف وملكي عبدالله ، وشفيقة مرشد ، ونجيبة باسنيد ، وسميرة قائد ، وسعاد يافعي وقدرية فضيل ..وعددا كبير لاتحظرني أسماءهن ..
رحم الله من غادرنا وحفظ من لازال يعيش ويشهد هذه الحقبة ..
وبارك لنا في هذا الجيل من نساء العالم المنتجات والمبدعات في قطاعات واسعه ..

ويحفظ الله لنا ويبارك في نساء وحرائر الجنوب في هذه الظروف العصيبة والاستثنائية التي نعيشها .. ويشهدها الاقليم والمنطقة ..
فالأم مدرسة اذا أعددتها صنعت شعبا طيب الأعراقِ ..

8 مارس 2019
 

التعليقات

الأكثر قراءة

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر