عودة دولة الجنوب مطلب إستراتيجي لاستقرار المنطقة

عودة دولة الجنوب مطلب إستراتيجي لاستقرار المنطقة

قبل سنتين

بعد فترة تنتهي جائحة كورونا بإذن الله تعالى وتعود القضايا السياسية إلي الواجهة الإعلامية

 

 

وتعود إيران وأذرعها الإرهابية في المنطقة إلي العربدة فهذه دولة لا تنصاع للقرارات الدولية والأممية ولا تلقي لها بالا ولا تكترث لما يصدر ضدها من إنذارات وقرارات

 

 

ناهيك عن السلاح الذي يتدفق لجماعة الحوثي الإرهابية الذي يدخل من مختلف حدود اليمن المفتوحة فهو يكفي لتدمير المنطقة بأكملها وليس اليمن فقط

 

 

أما إخوان اليمن فمشروعهم ينسجم مع المشروع الإيراني بل هناك تقاسم نفوذ بين إيران وتركيا للسيطرة على منافذ وموانئ البحر الأحمر

 

 

وأمام هذه المشاريع والنفوذ الإيراني المتصاعد في المنطقة يبقى أمامنا مشروع عودة الدولة الجنوبية الذي أثبته الجنوبيين قولا وفعلا بأنهم شركاء التحالف في أمن المنطقة

 

 

فعودة دولة الجنوب أساس الاستقرار لأمن المنطقة وسيكون وجودها بمثابة الحارس الأمين لمواجهة كل المشاريع الهدامة لأمن منطقة الخليج والجزيرة العربية

 

 

فهل وصلنا إلي هذه القناعة التي لا مفر منها لاستقرار المنطقة .

التعليقات

الأكثر قراءة

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر